وزاره الصحه
مبنى إدارة التأمين الصحي
أحد المكاتب التي يجب مراجعتها.
المبنى كاملا
Health Insurance Directorate
Health Insurance Directorate

Reviews (2)

  • Review Health Insurance Directorate by سيد
    356 Reviews |  one year ago
    آخر مرة زرت إدارة التأمين الصحي كانت الخدمة ممتازة وسريعة ومنظمة حيث استطعت استخراج البطاقة خلال فترة نصف ساعة وتفاجأت من هذا التطور وشكرت المسؤولين على تحسن خدمة العملاء وحصولها على جائزة الملك عبد الله الثاني لتميز الأداء الحكومي (خدمة العملاء بنجمة واحدة*) فهناك فرق كبير بين الوضع الحالي والوضع السابق والذي نشرته في التعليق القديم
  • Review Health Insurance Directorate by سيد
    356 Reviews |  3 years ago
    زرت مبنى إدارة التأمين الصحي عدة مرات عند الحاجة والاضطرار لاستبدال بطاقات التأمين الصحي، وللأسف الإدارة من سيء إلى أسوأ، قبل عام كانت أقل سوءاً حيث هناك جهاز لأخذ الدور رغم أن الدور طويل إلا أن العملية شبه منظمة، قبل فترة بسيطة زرته وتفاجأت بعدم تواجد أجهزة الدور وأن الموظفين يكتبون لك رقم الدور باليد مما يجعل هناك احتمالات للخطأ ولتدخل الواسطة والمحسوبية في السير بدون دور منظم، والمعاملات تأخذ وقتا طويلاً أخذت معي على الأقل ساعتين لاستخراج بطاقة واحدة، فهناك عدة مراحل لتقديم المعاملة والسير بإجراءاتها في عدة مكاتب وعدة موظفين: 1- المرحلة الأولى: التأكد من صحة الأوراق الرسمية وبيانات المعاملة وأخذ رقم دور (مكتب1). 2- المرحلة الثانية: استخراج كشف الضمان إذا طلبوا منك ذلك لإرفاقه (مكتب 2). 3- المرحلة الثالثة: التأكد من البيانات والاقتطاعات الشهرية على الكمبيوتر والطلب منك الذهاب إلى المحاسبة.(مكتب 3) 4- المرحلة الرابعة: الذهاب إلى الطابق الثالث للتدقيق في حال وجود شك من الموظف أو خطأ في البيانات على الكمبيوتر. (مكتب 4) 5- المرحلة الخامسة: المحاسبة من خلال طابور طويل بطيء حيث لا توجد في بعض الأحيان فكة ولا يكفي عدد المحاسبين عند وجود عشرات المراجعين لمثل هذه الدائرة الحيوية. (مكتب 5) 6- المرحلة السادسة: العودة إلى مدخل البيانات لإدخال البيانات الجديدة بعد المحاسبة. (مكتب 4) 7- المرحلة السابعة: طباعة البطاقات الجديدة. (مكتب 6) 8- المرحلة الثامنة: استلام البطاقات الجديدة. (مكتب 7) 9- المرحلة التاسعة: إذا كان هناك خطأ كما حدث معي فيجب أن تبحث عن مدخل البيانات لكي يعيد إدخال البيانات. (مكتب 1 ومكتب 4) 10- المرحلة العاشرة: العودة إلى الطباعة. (مكتب 6) 11- المرحلة الحادية عشرة: استلام البطاقات مرة أخرى.( مكتب 7) هذا ما يحدث للمواطنين عند تجديد بطاقات التأمين وهي عميلة تأخذ وقتاً وجهداً كبيرين ويجب تبسيط هذه العملية لا تعقدها. ورغم أن الاقتطاعات الشهرية كبيرة لكن الخدمات الصحية في المراكز والمستشفيات الحكومية في كثير من الأحيان غير جيدة ولا تستحق المبالغ التي يدفعها المواطن ولا تتوافر فيها الأدوية اللازمة والأخصائيين في بعض التخصصات المهمة والحيوية وهناك دور وطابور طويل مهين ومواعيد بعيدة تعجيزية تكون بعد عدة شهور أحياناً في العيادات والمستشفيات والنظافة سيئة جداً في بعض المستشفيات الحكومية. كما أن بعض الأجهزة تكون متعطلة ولا يوجد بديل إلا في مستشفيات أخرى وبحاجة إلى تحويلة وإجراءت طويلة وبهدلة وغلبة. وإذا تعالجت في مستشفى الجامعة الأردنية فهناك نسبة 20% وتكون الفاتورة عالية حيث يحسب المستشفى أسعاراً خيالية على التأمين الصحي الحكومي لأنه يعلم أن دفعات الحكومة ستتأخر لذلك يهمه أن يدفع المواطن أكبر قدر ممكن. يعني بصراحة كثير عليهم النجمة وأرجو من وزير الصحة والمسؤولين في وزارة الصحة والمستشفيات الحكومية والمراكز الصحية أن يحسنوا الوضع فبصدق الوضع لا يطاق وعذرا فلم أستطع أن أجامل فهذه هي الحقيقة المرة. كما لا توجد أماكن كافية للاصطفاف عند إدارة التأمين الصحي والمستشفيات الحكومية ويتم مخالفة المراجعين بجوار هذه الأماكن المزدحمة.
Next